آخر الأخبار : استراليا تجلي آلاف الأشخاص قبيل وصول إعصار “ديبي”  «»   غداً المنتخب الوطني الأول يواجه طاجاكستان في مستهل مشوارهما بتصفيات كاس آسيا  «»   الصين تجدد دعمها لإيجاد حل سياسي للقضية اليمنية  «»   افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية لاضرار العدوان بالقطاع الزراعي.  «»   مستشار الرئيس هادي يتوعد ” عبدالملك الحوثي ” و ” علي عبدالله صالح ” بالمحاكمة  «»   الشرطة الأمريكية تداهم حفل زفاف مغترب يمني في متشجن  «»   ضبط سيارة على متنها كمية من البارود الأسود بمديرية باجل بالحديدة  «»   الرئيس الاسبق علي عبدالله صالح يفاجأ أنصاره ويحضر السبعين مع الحشود الحوثية  «»   رئيس المؤتمر يدعو الشعب اليمني إلى المزيد من الصمود وتعزيز الجبهة الداخلية لإفشال مخططات العدوان  «»   ي اجتماع ضم المجلس الأعلى وحكومة الإنقاذ ورئاسة مجلس النواب.. الرئيس الصماد يؤكد على وحدة الصف السياسي والإداري للدولة ومكوناتها  «»  

استئناف محاكمة مبارك وسط توتر وغضب من أسر الضحايا

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: فبراير 1, 2012 | لا توجد مشاركة

 

استئناف محاكمة مبارك وسط توتر وغضب من أسر الضحايا

436x328 71749 191847 استئناف محاكمة مبارك وسط توتر وغضب من أسر الضحايا

الحديدة نيوز/متابعات

تواصل محكمة جنايات القاهرة اليوم الأربعاء الاستماع إلى مرافعات الدفاع عن المتهمين في قضية قتل المتظاهرين أثناء ثورة يناير، وسط توتر وغضب سيطرا على أسر الضحايا والمصابين أمام أكاديمية الشرطة.

وأمس الثلاثاء، تسببت مرافعة دفاع المتهم السادس في القضية، أحمد رمزي، رئيس قطاع الأمن المركزي، بحالة الغضب التي انتابت البعض، حيث دفع المحامي نبيل مدحت سالم بقصور تحقيقات النيابة وعجزها عن تحديد الفاعل الأصلي في القضية.

ونفى الدفاع عن المتهم جريمة الاشتراك في قتل المتظاهرين، لانتفاء صدور أوامر بإطلاق النار، وصدور قرار من رمزي بعدم تسليح القوات بالرصاص الحي.

وقال الدفاع ببطلان معاينة دفاتر سلاح الأمن المركزي من قبل النيابة العامة لعدم تحرّي الدقة فيها.

كما طالب بانتداب لجنة ثلاثية من خبراء الأسلحة والذخيرة في القوات المسلـحة، لتحديد أنواع الأسلحة المستخدمة خلال أول أيام الثورة.

والتمس المحامي، نبيل مدحت سالم، البراءة للمتهم رمزي استنادا إلى أن النيابة العامة قدمت المجني عليهم في القضية باعتبارهم قتلوا في ميدان التحرير، والثابت – حسب قوله – أن المجني عليهم المشمولين في قرار الإحالة ماتوا في أماكن مجاورة لميدان التحرير عقب انسحاب الشرطة، مستشهداً بوقائع لضحايا ثلاث سقطوا في شوارع محيطة بميدان التحرير عقب نهار 28 يناير/كانون الثاني.

ومن جانبه، أكد إبراهيم رضا، مدعي بالحق المدني، أن قرار الإحالة مطابق لصحيح القانون، وأن دفاع المتهم يحاول تشتيت المحكمة.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك