آخر الأخبار : بحضور محافظ محافظة الحديدة .. مؤسسة التواصل تدشن توزيع 5000 سلة غذائية على الأسر الفقيرة  «»   تواصل منافسات دوري الصمود للشباب في المحويت  «»   خلال افتتاح مؤتمر الأطفال : الإعلان عن يوم 25 يناير يوما وطنيا لصحة ورعاية الطفل اليمني  «»   قصص نجاح في ظل الحرب فتيات الريف بالحديدة يكسرن حاجز الصمت ويساهمن في تشجيع الفتاة لمواصلة تعليمها  «»   مناقشة الأوضاع الإنسانية للنازحين بمحافظة حجة  «»   العون المباشر تدشن مشروع الاستجابة الطارئة بمديرية التحيتا في محافظة الحديدة  «»   النائب العام يلتقي نائب رئيس مؤسسة السجين  «»   الباحثة عائشة كديش تحصل على درجة الماجستير بإمتياز من جامعة الحديدة  «»   برنامج ادارة ترامب يؤكد الخروج من اتفاقية الشراكة الاقتصادية عبر المحيط الهادئ  «»   بدء دورات تنشيطية للعاملين الصحيين في مجال معالجة سوء لتغذية بالحديدة  «»  

الإفراج عن طاقم السفينة جيهان الإيرانية المدانين بتهريب أكبر شحنة أسلحة إلى اليمن

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: سبتمبر 27, 2014 | لا توجد مشاركة

1222 300x173 الإفراج عن طاقم السفينة جيهان الإيرانية المدانين بتهريب أكبر شحنة أسلحة إلى اليمن

الإفراج عن طاقم السفينة جيهان الإيرانية المدانين بتهريب أكبر شحنة أسلحة إلى اليمن

الحديدة نيوز / خاص

أفرجت السلطات الأمنية عن طاقم سفينة تهريب الأسلحة الإيرانية “جيهان” التي احتجزت في الشواطئ اليمنية بخليج عدن مطلع العام 2013.

 ونقلت قناة العربية عن مصدر قضائي أن طاقم السفينة المكون من تسعة أشخاص، قد صدرت بحقهم أحكام في نوفمبر عام 2013، قضت بسجنهم فترات تتراوح بين سنة وعشر سنوات، بعد إدانتهم بتهريب أسلحة إلى اليمن.

والمدانون في قضية السفينة جيهان هم “عبدالعزيز أحمد عبدالله محروس، وصلاح مهدي محمد كعيت، وصالح أحمد علي الشرجعي، وعبدالملك شعذي مشولي دويلة، وثروت عايش عبده بامخرمه، ومتعب عبده محمد بويري، وفوزي محمد أحمد الدريم، ورضوان عبدالله صالح عبدالله، وحميد محمد دهاش”.

وكانت قد صدت الأحكام بحقهم بعد أدانتهم بتشكيل عصابة مسلحة خلال الفترة من 2012م وأوائل 2013 للقيام بأعمال إجرامية تستهدف وحدة وسلامة أراضي الجمهورية اليمنية والسعي لدى إيران بما من شأنه الإضرار بمركز اليمن العسكري والسياسي وتعريض أمن وسلامة المجتمع للخطر، وذكرت النيابة أن المتهمين أعدوا لذلك الوسائل اللازمة من استخراج وثائق سفر مزورة والسفر على متن سفينة تسمى ” دموع الورد ” من ميناء بقشان بمدينة المكلا إلى إيران، كما أنهم تلقوا تدريبات على استخدام الأسلحة والمتفجرات والقناصات والخرائط والملاحة وقيادة الزوارق واستخدام وسائل الاتصالات المتطورة في معسكرات إيرانية وجهزوا أسلحة ومتفجرات وذخائر وأدوات ومعدات شديدة الخطورة لذلك, ووضعوها في أماكن مخفية على متن السفينة “جيهان” التي جهزت في إيران لذات الغرض وضبطت في المياه الإقليمية اليمنية.

وكان الأمن القومي قد أفرج أمس الأول عن خبرين عسكريين من الحرس الثوري الإيراني كانا معتقلين في اليمن، وتم تسليمهما عبر وسطاء عمانيين، عقب سيطرة الحوثيين على صنعاء.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك