آخر الأخبار : مناقشة الأوضاع الإنسانية للنازحين بمحافظة حجة  «»   العون المباشر تدشن مشروع الاستجابة الطارئة بمديرية التحيتا في محافظة الحديدة  «»   النائب العام يلتقي نائب رئيس مؤسسة السجين  «»   الباحثة عائشة كديش تحصل على درجة الماجستير بإمتياز من جامعة الحديدة  «»   برنامج ادارة ترامب يؤكد الخروج من اتفاقية الشراكة الاقتصادية عبر المحيط الهادئ  «»   بدء دورات تنشيطية للعاملين الصحيين في مجال معالجة سوء لتغذية بالحديدة  «»   مناقشة آلية تحسين الخدمات للمتعاملين مع ميناء الحديدة  «»   محافظ الحديدة: إستهداف العدوان لعمال وموظفي منشأت رأس عيسى النفطية هو إستهداف للوطن  «»   نانسي عجرم للمتسابق اليمني عمار العزكي : صوتك مثل العسل اليمني !!  «»   رئيسة حكومة شباب اليمن المستقل تتفقد سير العملية الامتحانية بمدارس أمانة العاصمة  «»  

“جائزة نوبل للسلام 2016″ من نصيب رئيس كولومبيا

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: أكتوبر 7, 2016 | لا توجد مشاركة

 

4111 300x168 جائزة نوبل للسلام 2016 من نصيب رئيس كولومبيا

“جائزة نوبل للسلام 2016″ من نصيب رئيس كولومبيا

الحديدة نيوز / خاص 

فاز الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بجائزة نوبل للسلام لعام 2016 تقديرا لجهوده من أجل تسوية النزاع المسلح في بلاده.

وأعلنت كارين كولمان فايف رئيسة لجنة نوبل للسلام في أوسلو يوم الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول أن منح جازة نوبل  لسانتوس جاء (تقديرا لبذله الجهود من أجل إنهاء الحرب الأهلية المستمرة منذ ما يربو عن 50 عاما مع حركة “الفارك” المتمردة).

وأعادت فايف إلى الأذهان أن النزاع المسلح في كولومبيا قد حصد أرواح نحو 220 ألف شخص، بالإضافة إلى تشريد قرابة 6 ملايين آخرين.

وفي الوقت نفسه حذرت رئيسة اللجنة من أن نتائج الاستفتاء الشعبي في كولومبيا الذي رفض خلاله أغلبية المصوتين اتفاق السلام الموقع بين سانتوس وزعيم المتمردين تيموليون خيمينيز، أدت إلى غموض خطير يكتنف مستقبل البلاد. وتابعت أن هناك خطرا واقعيا يهدد بعرقلة عملية السلام واستئناف الحرب الأهلية. ودعت طرفي النزاع بقيادة سانتوس وخيمينيس إلى مواصلة الوفاء باتفاق نظام وقف إطلاق النار.

وأكدت اللجنة أن نتائج الاستفتاء لا تعني انهيار عملية السلام، ورحبت بمبادرة سانتوس إلى استئناف المفاوضات مع “الفارك” وإطلاق حوار وطني شامل حول شروط اتفاقية السلام.

يذكر أن حركة “الفارك” التي تشكلت كجناح مسلح للحزب الشيوعي الكولومبي، تخوض الحرب ضد الحكومة الكولومبية منذ عام 1964، ليصبح النزاع المسلح هذا في كولومبيا الأطول في تاريخ قارة أمريكا اللاتينية كلها.

وجاء التوقيع على اتفاق السلام يوم 26 سبتمبر/أيلول بعد مفاوضات استمرت لـ4 سنوات.

وبعد مراسم التوقيع، أمر خيمينيس أنصاره بإلقاء السلاح والالتزام بنظام وقف إطلاق النار. ويسيطر المتمردون على عدد من المناطق النائية في البلاد، حيث شكلوا منظومة سلطة خاصة بهم. وحسب الاتفاق يجب تكامل تلك المناطق مع باقي أراضي البلاد.

لكن نتائج الاستفتاء الشعبي الذي جرى في مطلع أكتوبر/تشرين الأول للتصديق على اتفاق السلام، شكلت مفاجأة للجميع، إذ شارك في الاقتراع 13 مليون شخص فقط من الناخبين المسجلين البالغ عددهم عددهم 38.4 مليون. وصوت 50.25% ممن شاركوا في الإستفتاء  ضد الاتفاق.

المصدر: وكالات

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك