آخر الأخبار : استراليا تجلي آلاف الأشخاص قبيل وصول إعصار “ديبي”  «»   غداً المنتخب الوطني الأول يواجه طاجاكستان في مستهل مشوارهما بتصفيات كاس آسيا  «»   الصين تجدد دعمها لإيجاد حل سياسي للقضية اليمنية  «»   افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية لاضرار العدوان بالقطاع الزراعي.  «»   مستشار الرئيس هادي يتوعد ” عبدالملك الحوثي ” و ” علي عبدالله صالح ” بالمحاكمة  «»   الشرطة الأمريكية تداهم حفل زفاف مغترب يمني في متشجن  «»   ضبط سيارة على متنها كمية من البارود الأسود بمديرية باجل بالحديدة  «»   الرئيس الاسبق علي عبدالله صالح يفاجأ أنصاره ويحضر السبعين مع الحشود الحوثية  «»   رئيس المؤتمر يدعو الشعب اليمني إلى المزيد من الصمود وتعزيز الجبهة الداخلية لإفشال مخططات العدوان  «»   ي اجتماع ضم المجلس الأعلى وحكومة الإنقاذ ورئاسة مجلس النواب.. الرئيس الصماد يؤكد على وحدة الصف السياسي والإداري للدولة ومكوناتها  «»  

حملة توعوية حول اضرار الفساد بصنعاء

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: أبريل 12, 2014 | لا توجد مشاركة

حملة توعوية حول اضرار الفساد بصنعاء

 حملة توعوية حول اضرار الفساد بصنعاء
الحديدة نيوز / خالد راوح
انطلقت في العاصمة صنعاء حملة التوعوية بأضرار ومخاطر الفساد على الإنسان والوطن برعاية وزيرة حقوق الإنسان حورية مشهور، وتشمل الحملة جميع محافظات الوطن، وتهدف إلى حث وتوعية المجتمع بالعمل على مكافحة الفساد ومحاربته كواجب ديني ووطني.
وتشغل اليمن مراتب متأخرة في مؤشرات الشفافية ومحاربة الفساد، بحسب آخر تقرير لمنظمة الشفافية العالمية، ووفقاً لتقرير أصدرته مؤخراً منظمة «صحفيات بلا قيود».. ومن هنا تأتي أهمية الحملة التي أطلقتها وزارة حقوق الإنسان لخلق ثقافة مجتمعية مقاومة لثقافة الفساد في اليمن.
مسئول الحملة ورئيس وحدة الشفافية بوزارة حقوق الإنسان عبد الرحمن دائل قال: إن الفساد أصبح أحد أخطر التحديات التي تواجهها اليمن، إذا لم يوجد تكاتف مجتمعي وعمل توعوي تجاه هذا التحدي.. مشيراً إلى أن الفساد الإداري والمالي يلتهم مليارات الريالات ويعيق أي تقدم أو تحسن اقتصادي وأمني في البلاد.. مشدداً على ضرورة أن يتحد الجميع في مواجهة الفساد الذي كان أحد الأسباب الرئيسية لاندلاع أحداث ما يعُرف بـ «الربيع العربي» في منطقة الشرق الأوسط.. ورغم ضبابية الوضع العام الذي تحدث عنه دائل إلا أنه أشار إلى تحسن وصفه بـ «الطفيف» في ترتيب اليمن على مؤشر الشفافية في العام 2012م.
حيث تقدمت 4 درجات في المؤشر العام.. مؤكداً ضرورة التعاون المجتمعي لتحقيق مزيد من التقدم.
وحتى يتسنى لليمن تحقيق ما تصبو إليه من تقدم لا بد إضافة إلى التوعية المجتمعية إرادة جامعة للتخفيف من حدة الصراعات السياسية والمذهبية التي تعد هي الأخرى أحد الأسباب في تفشي الفساد.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك