آخر الأخبار : مدير البحث الجنائي بالحديدة العقيد الركن/ محمد حمدين : لدينا خطة أمنية شاملة لضبط أي عناصر إجرامية في الحديدة  «»   صدور العدد الرابع يناير ٢٠١٧ من مجلة الفن و الأدب السمعية البصرية  «»   الهلال الأحمر الإماراتي يواصل توزيع المساعدات الإنسانية لسكان باب المندب والمناطق الساحلية  «»   وقفة بمديرية الحوك بالحديدة تندد بمجازر العدوان واستهدافه للمنشآت التعليمية  «»   استجواب رئيسة كوريا الجنوبية أوائل فبراير  «»   البحث الجنائي يضبط شخصين بحوزتهما أختام مزورة لعدد من الجهات الحكومية والخاصة  «»   قرويون باكستانيون يهاجمون قافلة أحد مشايخ الأسرة الحاكمة في قطر  «»   الذهب يرتفع لأعلى مستوى في 7 أسابيع  «»   ضبط بضائع مهربة في مديرية باجل بمحافظة الحديدة  «»   تفكيك عبوة ناسفة بمديرية الميناء في محافظة الحديدة  «»  

رئيس الجمهورية يدعو المواطنين إلى إقامة صلاة الاستسقاء بعد صلاة الجمعة

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: مارس 27, 2014 | لا توجد مشاركة

 هاديي رئيس الجمهورية يدعو المواطنين إلى إقامة صلاة الاستسقاء بعد صلاة الجمعة

رئيس الجمهورية يدعو المواطنين إلى إقامة صلاة الاستسقاء بعد صلاة الجمعة

الحديدة نيوز- صنعاء ـ سبأنت:

دعا الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية المواطنين إلى إقامة صلاة الاستسقاء بعد صلاة الجمعة إقتداء بسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم في حالة الجدب وعند تأخر هطول الأمطار.

وفيما يلي نص الدعوة التي وجهها الأخ رئيس الجمهورية للمواطنين لإقامة صلاة الاستسقاء:

الحمد لله الغني الحميد يفعل ما يشاء ويحكم ما يريد وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولي الحمدي، وأشهد أن محمد عبده ورسوله المبعوث رحمة للعالمين وحجة على الخلائق أجمعين.

وبعد .. فإن لله تعالى يقول” وإذا سألك عبادي عن فإني قريب اجيب دعوة الداع إذا دعان، فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون”.

وقال على لسان نوح عليه السلام مخاطبا قومه” فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم انهارا”.

وقال على لسان هود عليه السلام مخاطبا قومه” ويا قوم استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يرسل السماء عليكم مدرارا ويزدكم قوة إلى قوتكم ولا تتولوا مجرمين”.

ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم ( ما منع قوم زكاة أموالهم إلا منعوا المطر من السماء ولولا البهائم لم يمطروا ).

ولما كان الاستسقاء سنة من سنن المصطفى في حالة الجدب وشدة الحاجة إلى الامطار وكانت الأمطار قد تأخرت عن مواعيدها المحددة التي اعتاد الناس هطول الأمطار فيها فإننا مطالبون بالتوبة إلى الله والاستغفار والدعاء والتضرع إليه بأن ينزل الغيث وأن يرحم الأطفال الرضع والمشائخ الركع والبهائم الرتع .

كما نحن مطالبون جميعا بتحقيق التعاون والتراحم والتعاطف ونبذ اسباب الفرقة والخلاف ، وعلينا ان نتقرب إلى الله تعالى بصالح الأعمال ونسأله الرحمة والغفران .

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك