آخر الأخبار : الوادعي يكرم الموظف المثالي في اطار زيارته التعقبية لمكتب النقل البري بالحديدة  «»   برعاية الجهوري للكمبيوتر:إقامة حفل تخرج لطلاب كلية المجتمع عدن  «»   بالصور : الفنان التشكيلي زهير حسيب يقيم معرضه في دبي رداُ على القتل والدمار  «»   المجلس العالمي للحقوق والحريات يختتم توزيع 1280 سلة غذائية في تهامه  «»   اجتماع تنسيقي بين السلطة المحلية والهلال الأحمر لبحث آلية دعم النازحين بصنعاء  «»   مؤسسة طيبة تنفذ مشروع التدخل العلاجي لعلاج المصابين بسوء التغذية بالحديدة  «»   العفو الدولية: انتخاب ترامب “مثال عالمي” للرهان على الغضب والانقسام  «»   رئيس أذربيجان يعين زوجته نائباً له!  «»   ترامب للسويديين: فهمتوني خطأ!  «»   مواجهة إيرانية – سعودية على صفيح ساخن  «»  

مؤسسة التنمية الاقتصادية والاجتماعية EDF تكشف عمليات تعذيب يتعرض لها مهاجرون افارقة في محافظة حجة

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: فبراير 8, 2012 | لا توجد مشاركة

 

طالبت بإصدار قانون لمكافحة الاتجار بالبشر والتحقيق في تعذيب أفارقة:

مؤسسة  التنمية الاقتصادية والاجتماعية EDF  تكشف عمليات تعذيب يتعرض لها مهاجرون افارقة في محافظة حجة

mail.google.com مؤسسة  التنمية الاقتصادية والاجتماعية EDF  تكشف عمليات تعذيب يتعرض لها مهاجرون افارقة في محافظة حجة

الحديدة نيوز-صنعاء- خاص

كشفت مؤسسة التنمية الاقتصادية والاجتماعية EDF  عن عمليات تعذيب يتعرض لها لاجئون أفارقة من قبل متنفذين وعصابات مسلحة في منطقة بني حسن بمديرية عبس ومديرية حرض الحدودية في محافظة حجة  والتي تعتبر النقطة الرئيسية للتهريب حيث تقوم هذه العصابات  بمطاردة بعض الأفارقه وارعابهم بإطلاق النار عليهم والقبض عليهم واحتجازهم  في بعض المزارع في القرى النائية مثل العسيلية والشريفية وبني كديش في احواش المواشي  بعد ان يتم تقييدهم بالقيود والسلاسل وربطهم في اوتاد خشبية واستعمال كافة اصناف التعذيب ضدهم وتعرض بعضهم للقتل الوحشي من اجل اجبارهم على الاتصال بأقاربهم في السعودية او امريكا من اجل تحويل مبالغ مالية  تصل الى الف دولار مقابل  اخلاء سبيل الفرد الواحد  وأن هذه العصابات تستغل الفقر والبطالة والأوضاع الاقتصادية المتردية والحروب والصراعات السياسية والانفلات الأمني لتنفيذ جرائمهم .

وقد رصدت المؤسسة عمليات تهريب منظمة لأفارقه لإيصالهم الى الاراضي السعودية مقابل مبالغ مالية ضخمة وان عمليات تهريبهم تمر عبر النقاط الامنية من محافظة عدن الى محافظة حجة عبر الخط الدولي حرض_ جيزان  مقابل  مبالغ مالية تصل الى سبعة الاف ريال يمني عن كل سيارة  تدفع في كل نقطة. وعند وصولهم يتم احتجازهم في هذه الأحواش التي تفتقر الى أبسط مقومات حقوق الانسان تمهيداً لتهريبهم الى السعودية او تعذيبهم مقابل الحصول على الفدية.

وتناشد المؤسسة الاخ رئيس حكومة الوفاق الوطني والاخ وزير الداخلية والنائب العام  ومجلس النواب والمفوضية السامية  لشئون اللاجئين ومنظمات حقوق الانسان المحلية والدولية وكافة الجهات المعنية بسرعة التحقيق في القضية واحالة من تثبت ادانته الى القضاء.  والعمل على اصدار قانون لمكافحة الاتجار بالبشر وإنشاء نيابات ومحاكم متخصصة لقضايا جرائم الاتجار بالبشر وانزال اقسى العقوبات بالمتاجرين بالبشر والتعامل معهم بحزم . وتفعّيل أساليب الرقابة والحماية من هذه الجرائم. وتشديد  الرقابة على المنافذ الحدودية  التي يتم عبرها التهريب.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك