آخر الأخبار : الذهب يرتفع لأعلى مستوى في 7 أسابيع  «»   ضبط بضائع مهربة في مديرية باجل بمحافظة الحديدة  «»   تفكيك عبوة ناسفة بمديرية الميناء في محافظة الحديدة  «»   روسيا : المحادثات السورية في إستانة ليست بديلاً لمحادثات جنيف  «»   رئيس المجلس السياسي الأعلى يلتقي نائب رئيس الوزراء و رئيس جامعة العلوم الشرعية بالحديدة  «»   حملة للتوعية بمخاطر الألغام ومخلفات الحروب بالدريهمي بالحديدة  «»   اجتماع برئاسة وزير الداخلية يناقش جوانب التنسيق بين الأجهزة الأمنية بالأمانة ومحافظة صنعاء  «»   ملحق شباب اليمن اليوم يعلن عن مسابقة قصة قصيرة  «»   الأمن يداهم مستشفى ميداني لمنفذي الاغتيالات بالحديدة  «»   تدشين العمل التشاوري بين اتحاد شركات الدعاية والاعلان وامانه العاصمه  «»  

ناشطون: المقاتلون انسحبوا من يبرود إلى مناطق مجاورة

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: مارس 17, 2014 | لا توجد مشاركة

ناشطون ناشطون: المقاتلون انسحبوا من يبرود إلى مناطق مجاورة

ناشطون: المقاتلون انسحبوا من يبرود إلى مناطق مجاورة

دبي – قناة العربية

اتجه مقاتلو المعارضة السورية من يبرود إلى القرى المجاورة لها، وبشكل أساسي نحو فليطة ورنكوس، وباتجاه بلدة عرسال اللبنانية لما تشكّله من حاضنة شعبية للاجئين السوريين، والتي تبعد 20 كيلومتراً من ناحية الشمال الغربي عن يبرود.

وأكدت مصادر لـ”العربية” أن قصفاً جوياً عنيفاً طال أطراف البلدة وتحديداً منطقتي العجرم والعقبة بعد أنباء عن انتشار كثيف لمقاتلي المعارضة في جرود عرسال ووصول العديد من القتلى والجرحى إليها.

إلا أن خبراء يعتقدون أن المعركة المقبلة ستكون قرب الحدود اللبنانية السورية وبالتحديد المعابر، كما يتم التكتم على أوضاع المعارضة المسلحة التي انسحبت من يبرود لأسباب أمنية وعسكرية، وذلك حسب ناشطون.

وتعد منطقة المرتفعات الجبلية بين القلمون والحدود اللبنانية الممتدة على مسافة عشرات الكيلومترات ملاذاً آمناً للمقاتلين لأنها منطقة وعرة يصعب اقتحامها برياً وفيها مخازن أسلحة ومغارات طبيعية كانوا يتحصنون فيها.

يُذكر أن عدد مقاتلي يبرود، حسب مصادر الجيش الحر، يبلغ نحو 1000 مقاتل موزعين على 10 كتائب أبرزها كتيبة السيف العمري وكتيبة فاروق القلمون بالإضافة لأحرار الشام وجبهة النصرة.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك