آخر الأخبار : الوادعي يكرم الموظف المثالي في اطار زيارته التعقبية لمكتب النقل البري بالحديدة  «»   برعاية الجهوري للكمبيوتر:إقامة حفل تخرج لطلاب كلية المجتمع عدن  «»   بالصور : الفنان التشكيلي زهير حسيب يقيم معرضه في دبي رداُ على القتل والدمار  «»   المجلس العالمي للحقوق والحريات يختتم توزيع 1280 سلة غذائية في تهامه  «»   اجتماع تنسيقي بين السلطة المحلية والهلال الأحمر لبحث آلية دعم النازحين بصنعاء  «»   مؤسسة طيبة تنفذ مشروع التدخل العلاجي لعلاج المصابين بسوء التغذية بالحديدة  «»   العفو الدولية: انتخاب ترامب “مثال عالمي” للرهان على الغضب والانقسام  «»   رئيس أذربيجان يعين زوجته نائباً له!  «»   ترامب للسويديين: فهمتوني خطأ!  «»   مواجهة إيرانية – سعودية على صفيح ساخن  «»  

الرئيس هادي يهدد بالاستقالة وتسليم السلطة للجيش

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: فبراير 7, 2013 | لا توجد مشاركة

 

هاد الرئيس هادي يهدد بالاستقالة وتسليم السلطة للجيش

الرئيس هادي يهدد بالاستقالة وتسليم السلطة للجيش

 

 

الحديدة نيوز-متابعات

كشفت مصادر يمنية أن الرئيس عبدربه منصورهادي هدد بتقديم استقالته وتسليم السلطة للجيش بعد أن وصل إلى "طريق مسدودة".
ونقلت صحيفة السياسية الكويتية عن المصادر قولها "إن السفير الأميركي في صنعاء غيرالد فايرستاين ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص باليمن جمال بن عمر, خذلا الرئيس هادي فهم يقولون شيئا ويعدون بشيء, ويعملون أشياء أخرى".
وأضافت أن "هادي وضع ثقته الكاملة منذ البداية بيد السفير الأميركي وجمال بن عمر لوعودهم بالوقوف الكامل إلى جانبه ومساعدته بالتخلص من أي معوقات تواجه المبادرة الخليجية لحل الأزمة السياسية الطاحنة باليمن, غير أن الرئيس يشعر بالخديعة, وأن دول الغرب ودول الإقليم, لها حسابات مستقبلية أخرى وتلعب بالعديد من الأوراق ولمصالحها الخاصة وهناك صراع بين تلك الدول أيضا ومصالحها ورؤيتها للوضع المقبل باليمن كما ترسمه هي والإبقاء على بعض العناصر في النظام السابق لاستخدامها كأوراق ضغط في أي وقت".
وأشارت المصادر إلى أن الرئيس اليمني "طالب منذ البداية برحيل الرئيس السابق علي عبدالله صالح وأسرته والمقربين منه ورحيل اللواء علي محسن الأحمر وأولاد الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر, كشرط تم الاتفاق عليه من قِبل الجميع وموافقتهم وبوساطة وإشراف من السفير الأميركي نفسه".
وتحدثت مصادر متطابقة وموثوقة داخل النظام في صنعاء عن رفض الرئيس لأي حوار وطني قبل أن تحل الإشكالية القائمة وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه, حيث يعتبر هادي أنه "إلى الآن لم يتغير شيء في الوضع القائم وخاصة في الجيش والسيطرة على الاقتصاد", مطالبا القائمين على المبادرة الخليجية الدفع بقوة وتنفيذ الوعود التي قطعوها على أنفسهم بمساعدة الدولة اليمنية للخروج من المأزق.

ومن بين مطالب هادي إعطاؤه صلاحية كاملة بتغيير رئيس الحكومة محمد سالم باسندوة الذي قال عنه إنه تابع للشيخ الأحمر وليس للنظام اليمني, والكشف عن الكمية المستخرجة من النفط والغاز ومن المنتفدين المستفيدين من النفط وتصديره وأين تذهب الموارد المالية لبيع النفط ومشتقاته? وإعادة كل آبار النفط ومشاريعها إلى يد الدولة ووزارة المالية, والإعلان عن ذلك رسمياً في الصحف ووسائل الإعلام وعدم التدخل بالشأن اليمني وترحيل مشكلات بعض الدول لليمن ليصبح ساحة صراعات.

وحذر هادي من أنه في حال عدم تنفيذ كافة الشروط, فإنه بأقرب وقت سيقدم استقالته في خطاب رسمي عبر التلفاز الحكومي إلى الشعب الذي انتخبه في 21 فبراير 2012, ويسلم السلطة الرئاسية لقيادات عسكرية وطنية من القوات المسلحة اليمنية لتقوم بحكم اليمن حتى الانتخابات المقبلة.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك