آخر الأخبار : تدشين مسابقة “كويتقات قوت تالينت” العملاقة بـ 50 متسابق  «»   الحديدة : جمعية رعاية الشباب والطفولة تقيم حلقة نقاشية لتقييم مستوى تنفيذ الخدمات الاساسية للمواطنين  «»   صنعاء : مؤسسة الشهيد المتوكل تدشن برنامج تدريبي حول ” مهارات التعامل مع النزاعات”  «»   عدن : إختتام دورة تدريبية في التقديم الإذاعي  «»   تقيمة مؤسسة طيبة للتنمية … محافظ الحديدة يفتتح معرض العلوم الأول  «»   فريق طبي بمستشفى الامل يتمكن من إستئصــال ورم من بطـن إمرأة يـزن 14 كيلـو جـرام بالحديدة  «»   منافس نجم اليمن عمار العزكي يسخر من اليمنيين بقولة : لا تخف من شعب لا يملك تلفزيون ولاكهرباء!  «»   رئيس الوزراء يبحث مع المدير التنفيذي لصندوق رعاية المعاقين الصعوبات التي تعترض عمل الصندوق  «»   مؤسسة حضرموت تدشن حملة “نحبكم” الثالثة لدعم مرضى السرطان  «»   الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 5 فلسطينيين بينهم قاصر من الضفة الغربية المحتلة  «»  

تعهد دولي بمشاركة المواطنين اليمنيين تطلعاتهم نحو يمنٍ أكثر استقراراً وازدهاراً

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: فبراير 7, 2012 | لا توجد مشاركة

 

تعهد دولي بمشاركة المواطنين اليمنيين تطلعاتهم نحو يمنٍ أكثر استقراراً وازدهاراً

بن عمر تعهد دولي بمشاركة المواطنين اليمنيين تطلعاتهم نحو يمنٍ أكثر استقراراً وازدهاراً

الحديدة نيوز –صنعاء -متابعات

تعهد  سفراء الدول الخمسة دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي ، اليوم الثلاثاء ، بمشاركة المواطنين اليمنيين تطلعاتهم نحو يمنٍ أكثر استقراراً وازدهاراً عبر حكومةٍ تقوم بتوفير كافة الخدمات التي ينشدها المواطنون. مشيرين في بيان مشترك لهم إلى أن العامين القادمين من الفترة الانتقالية المستمرة سيكونان عامين مهمين في تحقيق ذلك”.

و أكد بيان السفراء للشعب اليمني التزامهم الكامل نحو عملية الانتقال السياسي المستندة على الاتفاقية الخليجية المبرمة في شهر نوفمبر للعام 2011 في إطار قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2014  للعام 2011″.

و اعتبر البيان –- انتخابات 21 فبراير الرئاسية الانتقالية خطوة مهمة. وعليه،  دعو كافة الأحزاب السياسية والسلطات العسكرية وزعماء القبائل والمناطق والشباب والجهات الفاعلة غير الحكومية في المجتمع المدني للعمل على انجاحها .

نص البيان :

 ” نحن سفراء الدول الخمسة دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي نود أن نؤكد للشعب اليمني التزامنا الكامل نحو عملية الانتقال السياسي المستندة على الاتفاقية الخليجية المبرمة في شهر نوفمبر للعام 2011 في إطار قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2014  للعام 2011. تعد انتخابات 21 فبراير الرئاسية الانتقالية خطوة مهمة. وعليه، ندعوا كافة الأحزاب السياسية والسلطات العسكرية وزعماء القبائل والمناطق والشباب والجهات الفاعلة غير الحكومية في المجتمع المدني للعمل معاً لضمان أن تكون الانتخابات الرئاسية شاملة قدر الإمكان، وأن تُجرى بعيداً عن العنف وفي ظل روح من التعاون البناء.

  نتطلع أن تقوم جميع الأطراف بالعمل من أجل تحسين الظروف الأمنية في جميع أنحاء البلاد، وحماية المدنيين والبنية التحتية الوطنية مثل أنابيب النفط وامدادات الكهرباء، واحترام حقوق الإنسان، والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين، وإحقاق العدالة لجميع المتضررين من الأزمة في العام الماضي، والمصالحة الوطنية، وكذا توحيد الجهود لمعالجة الأزمة الإنسانية المتفاقمة.

ونحن نشارك المواطنين اليمنيين تطلعاتهم نحو يمنٍ أكثر استقراراً وازدهاراً، وحكومةٍ تقوم بتوفير كافة الخدمات التي ينشدها المواطنون. وسيكون العامان القادمان من الفترة الانتقالية المستمرة عامين مهمين في تحقيق ذلك. ونحن على استعداد لدعم هذه العملية بكل السبل الممكنة”. 

المصدر/التغيير نت

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك