آخر الأخبار : مناقشة الأوضاع الإنسانية للنازحين بمحافظة حجة  «»   العون المباشر تدشن مشروع الاستجابة الطارئة بمديرية التحيتا في محافظة الحديدة  «»   النائب العام يلتقي نائب رئيس مؤسسة السجين  «»   الباحثة عائشة كديش تحصل على درجة الماجستير بإمتياز من جامعة الحديدة  «»   برنامج ادارة ترامب يؤكد الخروج من اتفاقية الشراكة الاقتصادية عبر المحيط الهادئ  «»   بدء دورات تنشيطية للعاملين الصحيين في مجال معالجة سوء لتغذية بالحديدة  «»   مناقشة آلية تحسين الخدمات للمتعاملين مع ميناء الحديدة  «»   محافظ الحديدة: إستهداف العدوان لعمال وموظفي منشأت رأس عيسى النفطية هو إستهداف للوطن  «»   نانسي عجرم للمتسابق اليمني عمار العزكي : صوتك مثل العسل اليمني !!  «»   رئيسة حكومة شباب اليمن المستقل تتفقد سير العملية الامتحانية بمدارس أمانة العاصمة  «»  

سوريا : أكثر من 60 قتيلا على يد الأمن ، والصين ترسل مبعوثا

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: مارس 9, 2012 | لا توجد مشاركة

 

سوريا : أكثر من 60 قتيلا” على يد الأمن ، والصين ترسل مبعوثا

350047676128 سوريا : أكثر من 60 قتيلا على يد الأمن ، والصين ترسل مبعوثا

الحديدة نيوز / خاص

أعلنت الصين، يوم الجمعة، أنها سترسل مبعوثاً إلى الشرق الأوسط وأوروبا للضغط من أجل “حل عادل” في سوريا، في الوقت الذي اتهمت المعارضة القوات السورية يوم الجمعة باقتحام عدد من القرى وملاحقة وقتل جنود منشقين.

وجاء الإعلان الصيني، بعد أيام من الكشف عن خطة سلام تدعو إلى حوار بين الرئيس بشار الأسد والمعارضة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصيني، ليو وي مين، إن المبعوث، وهو مساعد وزير الخارجية تشانغ مينغ، سيبدأ رحلة يوم السبت، تستغرق أربعة أيام، للاجتماع مع مسؤولين حكوميين في المملكة العربية السعودية ومصر وفرنسا، حسبما ذكرت وكالة أنباء “شينخوا” الحكومية.

وجاءت هذه الدعوة للدبلوماسية وسط أنباء عن اقتحام القوات السورية لعدد من القرى في محافظتي حماة وإدلب، وسط إطلاق نار كثيف لملاحقة المنشقين من الجيش، وفقاً للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووفقاً للجان التنسيق المحلية في سوريا، فقد قتل ما لا يقل عن 62 شخصاً على أيدي قوات الأمن الحكومية في أنحاء البلاد، بينهم 27 في إدلب، و22 في مدينة حمص، التي أصبحت مهد الثورة المطالبة بإسقاط النظام.

والأسبوع الماضي، دعت الصين الحكومة السورية و”غيرها من المعنيين،” إلى وقف العنف “فوراً” وخاصة ضد المدنيين الأبرياء، والسعي إلى حل سياسي للأزمة الدموية المستمرة منذ حوالي عام.

ووضعت بكين موقفها هذا كجزء من اقتراح من ست نقاط “من أجل تحقيق حل سياسي” وفقاً لبيان صادر عن وزارة الخارجية الصينية.

وقال البيان “ما يثير القلق بشدة أن الوضع في سوريا لا يزال خطيراً” مضيفاً “أن الصين تتابع عن كثب تطورات الوضع في سوريا، وتحافظ بحزم على ضرورة حل الأزمة الراهنة من خلال الحوار السياسي بطريقة سلمية ومناسبة.”

واستخدمت الصين وروسيا حق النقض “الفيتو” ضد قرار مجلس الأمن الدولي الشهر الماضي الداعي إلى تنحي الرئيس السوري بشار الأسد.

 

 

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك