آخر الأخبار : مستشار الرئيس هادي يتوعد ” عبدالملك الحوثي ” و ” علي عبدالله صالح ” بالمحاكمة  «»   الشرطة الأمريكية تداهم حفل زفاف مغترب يمني في متشجن  «»   ضبط سيارة على متنها كمية من البارود الأسود بمديرية باجل بالحديدة  «»   الرئيس الاسبق علي عبدالله صالح يفاجأ أنصاره ويحضر السبعين مع الحشود الحوثية  «»   رئيس المؤتمر يدعو الشعب اليمني إلى المزيد من الصمود وتعزيز الجبهة الداخلية لإفشال مخططات العدوان  «»   ي اجتماع ضم المجلس الأعلى وحكومة الإنقاذ ورئاسة مجلس النواب.. الرئيس الصماد يؤكد على وحدة الصف السياسي والإداري للدولة ومكوناتها  «»   الأمم المتحدة :المجاعة تهدد ثلث اليمن  «»   مؤسسة بصمة شباب التنموية تواصل برامجها التدريبية في اساسيات رخصة قيادة الحاسوب بتعز  «»   منظمة مواطنة : التحالف بقيادة #السعودية يستهدف #المدنيين في #اليمن على مدى عامين  «»   طلابنا الدارسين بالهند يتعرضون للأغماء بسبب رفض الملحقية صرف مستحقاتهم  «»  

نابولي يستعيد ذاكرة الالقاب .. بكأس ايطاليا

طباعة هذا الخبر طباعة هذا الخبر

كتب في: مايو 22, 2012 | لا توجد مشاركة

 



حرم السيدة العجوز من الثنائية
  
نابولي يستعيد ذاكرة الالقاب .. بكأس ايطاليا

4 (6) نابولي يستعيد ذاكرة الالقاب .. بكأس ايطاليا

الحديدة نيوز /متابعات
توج فريق نابولي بطلا لكأس إيطاليا على حساب فريق يوفنتوس بعدما هزمه بهدفين نظيفين في المباراة النهائية التي أقيمت مساء الأحد على ملعب الأوليمبكو.
ونجح نابولي في ترجمة تألقه الموسم الحالي إلى الفوز بلقب الكأس للمرة الرابعة في تاريخه بعد موسم 1986-1987 سنة تتويجه بالثنائية، وكان يوفنتوس يمني النفس بالثنائية بعد أن
حقق موسماً تاريخياً بإحرازه لقبه الثامن والعشرين في الدوري دون أن يتعرض للخسارة في 38 مباراة (23 فوزاً و15 تعادلاً)، في وقت حلً فيه نابولي خامساً بفارق 23 نقطة عن فريق
السيدة العجوز” الذي لم تتحقق أمنيته ومني بالخسارة الأولى محلياً.
وكان يوفنتوس قد حسم لقب الدوري الإيطالي الموسم الحالي بعد منافسة شرسة من حامل اللقب الموسم الماضي اي سي ميلان، وبدون التعرض إلى هزيمة واحدة طوال 38 مباراة.
شهد الشوط الأول من المباراة تحفظا كبيرا من جانب الفريقين اللذان لم يرغبا في الاندفاع إلى الهجوم دون تأمين الخطوط الخلفية من خطر الهجمات المرتدة، وهو ما ظهر في التشكيلة
التي دفع بها المدربين في بداية اللقاء.
وشن فريق السيدة العجوز أولى هجماته “الخطيرة” عندما انطلق الأسطورة اليساندرو ديل بييرو وسدد بقوة قبل أن يشتتها دفاع نابولي لتصل إلى ماركيزيو الذي سدد ببراعة لكن تألق
الحارس دي سانكتيس حال دون دخول الكرة في الشباك في الدقيقة 18.
عاد الفريقان إلى الحذر مرة أخرى، وتفوق لاعبو الارتكاز على صانعي الألعاب حيث أفشلوا العديد من الهجمات، ليتحول ما تبقى من الشوط الأول إلى مباراة روتينية أقرب إلى الملل
لينتهي النصف الأول بتعادل سلبي.
تغير الحال في الشوط الثاني، حيث تخلى الفريقان عن الحذر الدفاعي وحاولا الاندفاع إلى الهجوم لكسر حالة التعادل السلبية، وبالرغم من تفوق بطل الدوري الإيطالي على نابولي بعض
الشيء من حيث الانتشار والاستحواذ على الكرة، إلا أن الأخير كان الأخطر من حيث هجماته.
وحملت الدقيقة 63 الفرحة لأنصار نابولي عندما اخطأ الحارس ستوراري وعرقل لافيتزي مهاجم نابولي داخل المنطقة المحظورة بطريقة غير شرعية ليحتسب الحكم ركلة جزاء تكفل
ايدنسون كافاني في إيداعها الشباك ليتقدم أبناء المدرب ماتزاري قبل أقل من نصف ساعة على نهاية المباراة.
وعلى الفور، دفع المدرب كونتي بالثنائي الهجومي بيبي وفوسينتش بدلا من ديل بييرو وليتشستنر سعيا لمعادل النتيجة قبل نفاد الوقت في الدقيقة 68. نشط هجوم اليوفي بالفعل عقب
التبديل، ووقف الحظ ضد فريق السيدة العجوز بعدما سدد بيبي كرة قوية تصدى لها الدفاع قبل أن تمر من على خط المرمى وتخرج بسلام دون دخول الشباك.
واصل البيانكونيري اندفاعه لإحراز التعادل، لكنه افتقد إلى الدقة في إنهاء الهجمات فضلا عن انخفاض مستوى صانع الألعاب أندريا بيرلو الذي لم يقدم الكثير. على الجانب الآخر، سمح
نابولي لغريمه في التقدم إلى مناطقه أملا في قتل آماله بالهجمة المرتدة وهو ما حدث بالفعل.
ففي الدقيقة 83 انطلق السلوفاكي ماريك هامسيك مستفيدا من المساحة الخالية في الخط الخلفي لليوفي وسدد بقوة في مرمى الحارس ستوراري ليتقدم نابولي بهدفين نظيفين.
ازدادت الأمور صعوبة على يوفنتوس الذي بدأ فقدان الأمل خاصة بعد طرد لاعبه كوالياريلا في الدقيقة 90 بعد اعتدائه على أحد لاعبي نابولي ليكمل اليوفي المباراة بعشرة لاعبين قبل
أن يطلق الحكم صافرة النهاية معلنا نابولي بطلا لكأس إيطاليا.

التعليقات المطروحة: (0)




اخر الاخبار
مساحة اعلانية 16
lUMime
الارشيف
تابعنا على الفيس بوك